في خطوة ايجابية وبعد أزيد من سنة متواصلة من العمل الجاد قامت فيدرالية النسيج الجمعوي بنسركاو الكبير أغروض أكادير المحيط بأرسال طفلة ولدت بيد مبتورة الى أيطاليا قصد تركيب يد أصطناعية.

الطفلة هبة والتي تبلغ من العمر 12 سنة وتتابع دراستها بالسنة السادسة أبتدائي بمدرسة المطار ببنسركاو، ولدت بدون يد يُمنى من المرفق، ما يُصعب عليها التأقلم مع أجواء الدراسة، الا أن تدخل المجتمع المدني في شخص السيد محمد العودي رئيس فيدرالية النسيج الجمعوي لبنسركاو والسيدة هنية الغليض الرئيسة الشرفية للفيدرالية، أثمر عن شراكة مع جمعية ايطالية تهتم بالطفولة قصد أجراء عملية تركيب يد صناعية ذكية ستمكن الطفلة هبة من العودة الى ممارسة أنشطتها بشكل عادي.

السيد محمد العودي وفي تصريح له، قال أن العملية تأتي في اطار الجهود التي تقوم بها الفيدرالية في سبيل النهوض بالطفولة وحمايتها، وعملية هبة ما هي الا البداية وستكون هناك فرص أخرى لتقديم المساعدة لأطفال أخرين.

يذكر أن الطفلة هبة عادت الى أرض الوطن رفقة أمها وحضيت باستقبال كبير بمطار مراكش المنارة بعد عملية كللت بالنجاح، على أن تعود بعد سنتين لمتابعة العلاج بدات المصحة بايطاليا.